حسام الشيخ (جدة)
للشهر السابع الهجري «رجب»، أهمية خاصة لدى السعوديين، فهو اليوم الأكثر حضورا في الهويات الوطنية البالغة أكثر من 20 مليون هوية سعودية. إذ اعتاد السعوديون سابقا، على عدم تسجيل بياناتهم أو الإبلاغ عن مواليدهم، في كشوفات رسمية تتبع لمنظومة مدنية، في ظل غياب المفهوم المتبع حاليا في تحرير شهادات الميلاد. ومع بداية إصدار الهوية الوطنية للسعوديين، اضطرت الأحوال المدنية إلى تدوين الأول من رجب (1/7) في خانة تاريخ الميلاد، باعتباره يتوسط السنة الهجرية، فالتصق هذا التاريخ بميلاد أغلب السعوديين، خصوصا جيل ما فوق الـ50 عاما، ممن نسوا تواريخ ميلادهم الحقيقية. اللافت في أمر هذا التاريخ، أنه يصادف أيضا موعد مغادرة المتقاعدين أعمالهم، بعد إتمامهم المدة النظامية للخدمة، كونه مسجلا كتاريخ للولادة، وبالتالي فستوافق ذكرى ميلادهم الستين موعد حصولهم على ختم التقاعد.