صالح الحربي (جدة)
أكد رئيس الهيئة العامة للرياضة تركي آل الشيخ أنه لا يتمنى سحب تنظيم مونديال كأس العالم 2022 من قطر، ولكن إذا كانت الحكومة القطرية قد خرقت القواعد الأخلاقية فعليها أن تتحمل عواقب أفعالها.

وأضاف رئيس الهيئة العامة للرياضة في تغريدة نشرها عبر حسابه الرسمي في «تويتر» اليوم (السبت) باللغة الانجليزية: "إنجلترا هي مهد كرة القدم الحديثة، وتاريخها سيسمح لها بتنظيم بطولة عظيمة، وأمريكا لديها خبرة طويلة في استضافة محافل رياضية عالمية"، مبيناً أنه سيستمتع بكأس العالم إذا استضافتها إنجلترا أو أمريكا.

وأشار إلى أن شهر سبتمبر من عام 2018 سيكون مشتعلا في أروقة صناع القرار بعالم كرة القدم.

وجاء تصريح آل الشيخ بعد تقرير نشرته مجلة ألمانية أكدت فيه سحب تنظيم كأس العالم 2022 من قطر وترشيح إنجلترا أو أمريكا لاستضافتها.

يذكر أنه في الأشهر الأخيرة دار جدل كبير حول عدم احترام قطر للعاملين في بناء الملاعب حيث تم اضطهادهم وانتهاك حقوقهم الإنسانية من خلال إجبارهم على العمل ليل ونهار دون مراعاتهم، كما وردت بعض الاحتمالات الكبيرة بوجود فساد قادته قطر داخل أروقة الاتحاد العالمي لكرة القدم لكسب حقوق استضافة مونديال كأس العالم 2022.