عبدالله الدهاس (مكة المكرمة)
أعلنت إمارة منطقة مكة المكرمة، على لسان المتحدث باسمها سلطان الدوسري، أن الجهات الأمنية بالتعاون مع الشؤون الصحية، تمكنت من التوصل لكافة المصابين من أبناء الجالية البرماوية بنقص المناعة المكتسب (الإيدز) وإحالتهم للعلاج في مستشفيات العاصمة المقدسة.

وأوضح الدوسري أن مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل وجه بتشكيل فريق عمل من الإمارة والشرطة والشؤون الصحية، للتواصل مع المصابين الذين لم يستجيبوا للاستدعاءات المتكررة من الجهات الصحية، بهدف تقديم العلاج لهم، وتمكنت اللجنة من التواصل معهم وإخضاعهم للعناية الطبية بمستشفى الملك فيصل التخصصي بالعاصمة المقدسة، وإعطائهم العلاج اللازم، كما أحضروا المخالطين لهم لإجراء الفحوصات الطبية لهم.

وكانت وسائل إعلام تداولت خلال الفترة الماضية امتناع عدد من أبناء الجالية البرماوية المصابين بالإيدز عن الحضور للعلاج، كذلك عدم إحضار المخالطين لهم، الأمر الذي استدعى تدخل الإمارة وتشكيل فريق عمل لهذا الغرض.