«عكاظ»(القاهرة)
قررت النيابة المصرية إيداع الإعلامية ريهام سعيد، سجن النساء بالقناطر أمس الأول (الأربعاء)، عقب إحالتها لمحكمة الجنايات و7 متهمين آخرين، بينهم فريق إعداد البرنامج الذي تقدمه، بتهمة خطف الأطفال والإتجار بالبشر. بعد ثبوت ارتكابهم واقعة الاختطاف بهدف تصوير حلقة تلفزيونية، إذ ثبت أن الاختطاف جرى بتحريض من المتهمة ريهام وفريق إعدادها، ما اعتبرته النيابة أخبارا كاذبة من شأنها تكدير الأمن والسلم العامين. من جهته قال رئيس محكمة جنايات الجيزة المستشار محمد الأعصر إن ريهام سعيد قد تواجه عقوبة تتراوح بين السجن 15 عاما والمؤبد (25 عاما) وفق مواد قانون العقوبات؛ لاسيما أن الخطف كان مصحوبا بطلب فدية.