«عكاظ» (الدمام)
انتشلت الأجهزة الأمنية بالشرقية أمس (الأربعاء) جثة الشاب أحمد الصفواني (16 عاما)، بعد 12 يوما من اختفائه في ظروف غامضة، أثناء رحلة مع زملائه بشاطئ منطقة منيفة، بعد أن كان يمارس صيد الأسماك مع أصدقائه مساء الخميس قبل الماضي.

وأوضح المتحدث الإعلامي لحرس الحدود بالمنطقة النقيب أحمد العتيبي، أن فرق البحث والإنقاذ بقطاع الخفجي تمكنت مساء أمس من العثور على جثمان مواطن وانتشاله من مسافة تبعد (600م) عن الشاطئ، إثر تلقي غرفة القيادة والسيطرة بلاغ يفيد بفقد أحد الأشخاص المصرح لهم بالتنزه على الشاطئ بالقرب من مركز منيفة بقطاع الخفجي يوم السبت الموافق 24/ 5/ 1439ه‍.

وأضاف: «فور تلقي البلاغ، تم تكليف فرق البحث والإنقاذ والدوريات الساحلية والزوارق المطاطية بحرس الحدود بعمليات البحث بمشاركة طيران الأمن والمتطوعين؛ التي استمرت لمدة (11) يوماً نتج عنها العثور على جثمان المفقود وانتشاله وتسليمه لجهة الاختصاص لاستكمال الإجراءات النظامية».