عادل الماس (جدة)
علمت «عكاظ» من مصادرها أن عقد المهاجم الدولي محمد السهلاوي ينتهي مع نادي النصر في شهر يناير من العام 2019، وسيدخل الفترة الحرة في شهر يونيو القادم أثناء مشاركته مع المنتخب السعودي في مونديال كأس العالم 2018، الأمر الذي يضع إدارة سلمان المالك أمام تحد كبير من أجل التجديد مع السهلاوي. ومن المتوقع أن تبدأ الإدارة النصراوية مفاوضاتها مع اللاعب خلال الأيام القادمة من أجل حسم مستقبله الاحترافي قبل نهاية الموسم الرياضي الحالي إما بالتجديد أو الرحيل، إذ يواجه اللاعب حالة انقسام جماهيرية ربما تؤثر على مستقبله الاحترافي مع ناديه في المرحلة القادمة.

وكان السهلاوي قد كشف أخيرا في حديث عبر أحد البرامج الرياضية في حضرة رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة تركي آل الشيخ، وجود مستحقات مالية متأخرة له لدى نادي النصر تبلغ قيمتها 15 مليون ريال جراء عقده الأخير الذي تم توقيعه في عهد الإدارة السابقة برئاسة الأمير فيصل بن تركي مطلع شهر يناير من العام 2014 لمدة 5 سنوات، بقيمة إجمالية بلغت 25 مليون ريال.

وتشير المصادر إلى أن السهلاوي ينتظر تسلم مستحقاته المالية المتأخرة لدى النادي، ومن ثم فتح باب المفاوضات مع الإدارة النصراوية بشأن تجديد عقده أو نهاية علاقته بالنادي.