محمد الشريف (المدينة المنورة)
اتهم ولي أمر طالب بإحدى المدارس المتوسطة في المدينة المنورة، زميل ابنه بشج رأسه بآلة حادة داخل أسوار المدرسة في فترة الفسحة، بعد افتعاله مشاجرة.

وقال صالح الجهني لـ«عكاظ» إن نجله سبق وتقدم بشكويين لإدارة المدرسة عن طريق المرشد الطلابي بتعرضه للمضايقات من قبل هذا الطالب، مضيفاً: راجعت إدارة المدرسة للسؤال عن المستوى الدراسي لابني وإبلاغهم ببعض الملاحظات، ولم يمضِ يومان على زيارتي للمدرسة إلا وأفاجأ بغرقه في بركة دماء، مستغرباً إدخال زميل ابنه الآلة الحادة المحظورة المدرسة «إذ تسببت في دخول ابني للمستشفى»، كما تشير التقارير التي تحتفظ «عكاظ» بنسخه منها.

بدوره، أكد المتحدث باسم إدارة تعليم منطقة المدينة المنورة عمر برناوي لـ«عكاظ»، أن الشكوى وصلت لمدير لمكتب التعليم بشرق المدينة، وتم تشكيل لجنة برئاسة الإدارة المدرسية بالمكتب للوقوف على الحادثة، وتم التواصل والاستماع لولي أمر الطالب لملاحظاته على المدرسة، علماً أن اللجنة ستتوجه صباحا إلى المدرسة حسب توجيه المدير، مشيرا إلى أن تعليم المدينة سيتخذ كافة الإجراءات النظامية في مثل تلك الحالات حال ثبوتها، لمنع مثل تلك الممارسات وغيرها.

وشدد برناوي على أن تعليم المدينة يرفض أي تصرف يتنافى مع نظام التعليم، داعيا أي ولي أمر يتعرض ابنه أو ابنته للمضايقات إلى التقدم بشكواه لمدير التعليم، لاتخاذ الإجراءات القانونية ضد المخالفين.