«عكاظ» (جدة)
كشف رئيس نادي الزمالك مخاوفه من هبوط ناديه إلى الدرجة الثانية أو الثالثة بسبب حجز أموال النادي من النيابة العامة على خلفية قضية ممدوح عباس.

وأعلن منصور عقد جمعية عمومية طارئة بسبب ما يحدث من النيابة العامة تجاه الزمالك، قائلا: «ما يحدث معنا فوق طاقة البشر».

وأوضح «أن مجلس إدارة النادي قدم بلاغا ضد ممدوح عباس بتهمة إهدار المال العام وفقا لما أكدته لجنة الجهاز المركزي للمحاسبات ولا نستطيع وضع أي أموال في البنك حتى لا يُحجز عليها بواسطة ممدوح عباس والضرائب الموقعة عليه».

وأشار إلى أن ما يحدث للزمالك تخطى الحدود وربما تتدهور أوضاع النادي حتى يخلو من الكراسي، مبيناً: حينها لن أتمكن من ضم أي لاعب ولا تسألوني بعدها عن البطولات.

وأردف رئيس الزمالك «قدمنا العديد من البلاغات ضد ممدوح عباس بلا أي حركة من النائب العام مع كامل احترامي له».