«عكاظ» (جدة)
كشف مصدر قبلي في محافظة الحديدة لـ«عكاظ» أمس (الإثنين) عن تهجير ميليشيات الحوثي الانقلابية عشرات العائلات من قرى البغيل في مديرية الجراحي إلى منطقة العكدة واستخدامهم كدروع بشرية بعد أن نقلت إلى مخيماتهم صواريخ بعيدة المدى. وأوضح المصدر أن الميليشيات استغلت حرص قوات التحالف العربي على المدنيين وحالة الهدوء النسبي خلال النهار ونقلت أحجارا كبيرة على ظهر خمس عربات إلى الطريق العام الرابط بين مديريتي حيس والجراحي وقطعته أمام المركبات التي يسمح لها الجيش الوطني والتحالف بالمرور خلال النهار. وحذر المصدر القبلي من خطورة اتخاذ الميليشيات المدنيين دروعا بشرية وإطلاق الصواريخ من وسط القرى السكنية في منطقة العكدة.