«عكاظ»(جدة)
طالب مستشار المرشد الإيراني يحيى رحيم صفوي، بعقد صفقات سياسية واقتصادية مع النظام السوري، لتعوض الخسائر التي تكبدتها بلاده خلال الحرب، إذ فقدت الآلاف من مقاتليها والمليارات من أموالها دفاعا عن بشار الأسد. وكشف أن النظام السوري على استعداد لتعويض خسائر طهران عن طريق معادن النفط والغاز والفوسفات.

وفي اعتراف ربما يكون الأول من نوعه بالخسائر، قال صفوي في ندوة بطهران أمس (الأحد) إنه يجب على إيران أن تعيد خسائرها التي تكبدتها خلال الحرب السورية كما فعلت روسيا من خلال عقود طويلة الأجل، مؤكداً أن تدخلات بلاده في أزمات المنطقة زادت من نفوذها في العراق وسورية. من جهة أخرى، أعلن قيادي كردي أمس (الأحد)، التوصل إلى اتفاق مع النظام السوري على دخول قواته إلى عفرين اليوم ( الإثنين)، بحسب ما نقلت عنه شبكة «رووداو».