فيصل السلمي (مكة المكرمة)
تواصل القسم النسائي بإدارة التوجيه والإرشاد في الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، مع النساء اللاتي ظهرن في صورة تناقلتها وسائل التواصل الاجتماعي، وهن يلعبن «سيكونس» في ساحات الحرم المكي، لمناصحتهن بعدم اللعب في الساحات واحترام قدسية المسجد الحرام.

وأكدت مصادر في الرئاسة لـ«عكاظ»، أن البعض من المتربصين يريدون عمل «شوشرة» من خلال تصوير مثل هذه اللقطات، والظواهر السلبية، وتشويه العمل الدؤوب الذي يقوم به العاملون في المسجد الحرام، ربما لأغراض في نفسه.

وأشارت المصادر إلى أنه في أثناء الوردية الثالثة بإدارة الساحات يوم الجمعة الماضي قرابة الساعة 11 ليلا، لاحظ أحد المراقبين مزاولة عدد من النساء إحدى الألعاب «سيكونس» في الساحة الغربية مقابل سلم 91 بجوار باب الملك عبدالعزيز، ومرر بلاغا للعمليات التي استدعت القسم النسائي التابع لإدارة الإرشاد والتوجيه من أجل مباشرة الحالة، وتوجه عدد من المراقبات إلى موقعهن، وتمت مناصحتهن، وأنهين اللعبة، وغادرن المكان.

وذكرت المصادر أن إدارة الساحات في المسجد الحرام، عبر مراقبيها، تقوم بعملها على أكمل وجه، من خلال القضاء على الظواهر السلبية التي تشوه قدسية الحرم المكي الشريف، مؤكدة على عموم زوار وقاصدي المسجد الحرام بضرورة احترام المكان وقدسيته.