عبدالله القرني (الرياض)
قررت وزارة التعليم قبول الطلاب والطالبات السوريين واليمنيين من حملة هوية زائر في المدارس الأهلية والأجنبية على نفقتهم الخاصة، وعدم قبولهم في المدارس الحكومية. واشترطت الوزارة للقبول في الأهلية أن يتولى قائد أو قائدة المدرسة الأهلية مراجعة إجراءات القبول وفق التعاميم المنظمة واستكمال المسوغات اللازمة ومنها صورة من شهادة الميلاد، صورة من قبول الطالب أو الطالبة المبدئي في المدارس، صورة من تأشيرة الزيارة سارية المفعول، أصول جميع الشهادات الدراسية، وصورة من جواز الطالب أو الطالبة. وتتم مراجعة ولي الأمر بعد استكمال وإحضار جميع صور المسوغات مع الأصول للمطابقة في إدارة الاختبارات والقبول في إدارة التعليم لاستكمال القبول ومن ثم يتم تحويل الطالب أو الطالبة للمدرسة الأهلية المرغوبة.

وفيما يتعلق بالقبول في المدارس العالمية أو المدرسة الأهلية (البرنامج الدولي) اشترطت الوزارة على قائد أو قائدة المدرسة مراجعة إجراءات القبول وفق التعاميم المنظمة ومنها صورة من شهادة الميلاد، صورة من قبول الطالب أو الطالبة المبدئي في المدارس، صورة من تأشيرة الزيارة سارية المفعول، أصول جميع الشهادات الدراسية وصورة من جواز الطالب أو الطالبة.