عكاظ (النشر الإلكتروني)

أكد سفير السعودية لدى واشنطن الأمير خالد بن سلمان أن المرأة السعودية لن تحتاج إلى إذن ولي أمرها لاستخراج رخصة قيادة.



وأشار الأمير إلى أن أي امرأة تحمل رخصة قيادة في دولة بمجلس التعاون الخليجي سيسمح لها بالقيادة في المملكة بعد التاريخ المحدد لتطبيق الأمر السامي 10/10/1439هـ



وشدد على أن القيادة السعودية تعتقد أن هذا هو الوقت المناسب لهذا التغيير لأن بالسعودية مجتمع شاب وحيوي ومنفتح.



واعتبر الأمير أن السماح للمرأة بقيادة السيارة «خطوة كبيرة»، وهو ليس فقط تغيرا اجتماعيا وإنما جزء من الإصلاح الاقتصادي الذي تنتهجه المملكة.