عكاظ (النشر الإلكتروني)
أصدرت القنصلية العامة للمملكة العربية السعودية في هيوستن بياناً صحفي توضح فيه ملابسات مقتل المبتعث حسين سعيد النهدي.

وقالت في البيان: "تود القنصلية العامة للمملكة العربية السعودية في هيوستن الإفادة بأنها في يوم الاثنين 30 محرم 1438هـ الموافق 31 أكتوبر 2016م تلقت إتصالا من رئيس النادي الطلابي في جامعة ويسكنسن يفيد بتعرض الطلاب الدارس على حسابه الخاص حسين سعيد عبدالله النهدي إلى حادث اعتداء بالضرب من قبل شخص مجهول مما أدى إلى تعرضه إلى إصابات خطيرة في الرأس أدت إلى وفاته رحمه الله. وعلى الفور قامت القنصلية بإيفاد رئيس قسم الشؤون القانونية بالقنصلية للسفر إلى مدينة (Menomonie) في ولاية ويسكنسن للتواصل مع السلطات الأمنية المختصة بالمدينة وللوقوف على ملابسات القضية والظروف المحيطة بهذا الحادث المؤلم والاطلاع على سير التحقيقات والاجراءات المتبعة من قبل السلطات الأمنية. كما قامت القنصلية بتعيين المحامي لمتابعة هذه القضية من كافة جوانبها الإجرائية والأمنية والقضائية.

وتود القنصلية الإفادة أنها قامت بالتواصل مع اسرة القتيل ـ رحمه الله ـ كما تواصلت مع السلطات المختصة لاستلام الجثمان واستكمال الإجراءات النظامية والقانونية اللازمة لشحنه إلى ذويه في المملكة في أسرع وقت ممكن. كما أنها ستستمر في متابعة القضية من كافة جوانبها.

والقنصلية العامة تتقدم باحر التعازي إلى اسرة الطالب القتيل وذويه وتدعو المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته وانا لله وانا اليه راجعون