• الثلاثاء 21/12/1433 هـ
  • 06 نوفمبر  2012 م
  • العدد : 4160
  • الأرشيف
  • rss,okaz rss,okaz feed,okaz xml,صحيفة عكاظ,أخبار,اخبار,خبر,رئيسية,أخبار,اخبار,خبر,المملكة,السعودية,العربية,سعودي,السعودية,مقال
  • ابحث :

إضافة سياحية ومعلم حضاري لجدة.. عقاريون ومقاولون لـ عكاظ :

برج المملكة يرفع أسعار الأراضي المجاورة %10

 محمد حميدان (جدة)

أجمع عدد من العاملين في قطاعي العقار والمقاولات على إيجابية مشروع برج المملكة الذي أعلنت شركة المملكة القابضة عن ترسية العقد الثالث لأساساته، بالنسبة إلى مدينة جدة عامة وإلى المنطقة التي سيبنى فيها خصوصا.
وقال عضو لجنة العقاريين في مجلس الغرف التجارية السعودية إبراهيم السبيعي إن المشروع جيد وممتاز، خصوصا أن «المملكة القابضة» تعتبر من الشركات العريقة والمرموقة، مشيرا إلى أن اختيارها لموقع البرج في شمال جدة مناسب جدا، معتبرا أنه الجهة التي تتجه إليها الأنظار في النواحي التوسعية للعقار في جدة، التي تحتاج إلى مثل هذه النوعية من المشاريع بهذا الحجم لتكون معلما يضاف إلى معالمها الموجودة.
وتوقع أن يرفع المشروع أسعار الأراضي المحيطة به، ولكن ليس بشكل كبير نظرا لأن الأسعار وصلت حاليا حد التشبع تقريبا. وأضاف أنه مع البدء في تنفيذ المشروع، فإن الأراضي المجاورة ستشهد ارتفاعا قد يصل إلى 10% عما هو عليه حاليا، خصوصا أن هناك مشاريع واعدة أيضا في نفس المنطقة مثل مشروع الفريدة ومشروع الأمانة وكذلك الحديقة في خليج سلمان. ورأى أن هذه المواقع ستكون هي المتنفس المستقبلي لمدينة جدة.
وأشار إلى أن البناء في المنطقة آمن جدا عكس ما يتصور البعض، خصوصا أن التقنيات الحديثة المستخدمة تتيح للشركات المتخصصة، البناء حتى في داخل البحر، موضحا أن هناك الكثير من مدن العالم التي فيها ناطحات سحاب عملاقة، وعمرها الافتراضي كبير جدا مثل سنغافورة ونيويورك وكثير من المدن الأوروبية.
من جهته أكد عضو لجنة المقاولين في غرفة جدة وهيب إبراهيم لامي أن المشروع سيكون إيجابيا بالنسبة إلى جدة من حيث كونه سيكون معلما حضاريا آخر، يضاف إليها، ولكنه قال إن البرج سيفقد الكثير من المجاورين له خصوصيتهم خصوصا أن المنطقة حاليا منطقة قليلة المباني المتعددة الأدوار، إلا أن وجود مثل هذا المشروع أيضا سيخدم المنطقة في المشاريع البنيوية الجديدة التي ستتم، خصوصا أن هناك حاجة لأية إضافة للبنى التحتية في مدينة جدة سواء في شمالها أو في وسط البلد الذي أصبح مكتظا جدا. وأشار إلى أن الحديث حول صعوبة البناء في المنطقة التي سيقام عليها المشروع هو مجرد كلام فالشركات المتخصصة في البناء حاليا مؤهلة للبناء في أي مكان.


[ تكبيير ]


 
اقتصاد وطاقة
الأكثر مشاهدة في اقتصاد وطاقة
جميع الأخبار