أكياس الثدي

 د. وائل عواد

أكياس الثدي عبارة عن فقاعة مليئة بالسوائل شبيهة بالفقاعة المائية التي تتكون على الجلد عندما تزال الطبقة العليا الرقيقة عند الاحتكاك بسطح خشن.
وفي كثير من الأحيان تكون الأكياس صغيرة جدا، ولا تشعر السيدة بوجودها، لكنها تظهر عند فحص الثدي بالاشعة فوق الصوتية لأي سبب من الأسباب. أما الأكياس الأكبر حجما فيمكن أن تشعر بها السيدة وقد تكون قاسية أو لينة الملمس، وقد يكون هناك أكثر من كيس واحد في نفس الوقت.
وغالبا ما تجد المرأة أن الاكياس تصبح مؤلمة أكثر عند اللمس، وقد يزيد حجمها في الأيام التي تسبق الدورة الشهرية.
وأسباب ظهور هذة الأكياس غير معروفة حتى الآن، ولكنها شائعة جدا، وقد تصيب النساء في أي عمر خصوصا ما بين 35 و 50 عاما وغالبا ما تختفي مع سن انقطاع الدورة.
ورغم أن الأكياس البسيطة ليست خطيرة، إلا أن تفريغها يؤدي إلى إزالة الكتلة التي تشعر بها السيدة، ويخلصها من القلق ويعرف ذلك طبيا بالبزل بالإبرة الدقيقة (FNA)، وعادة لا يفرغ الأطباء محتويات الأكياس التي تم تشخيصها بالموجات فوق الصوتية إذا كان حجمها صغيرا جدا ولا تشعر بها السيدة.
والإبرة الدقيقة أصغر من تلك التي تستعمل في سحب الدم وهي لا تسبب ألما في معظم الأحيان ويتم البزل في العيادة ويستغرق أقل من خمس دقائق، وتضمر الأكياس المفرغة وتتلاشى، وغالبا لا يتم اتخاذ أي إجراء آخر بعد ذلك.
إن أكثر ما يشغل السيدات حول موضوع الأكياس هو ما اذا كانت سرطانية أو ستصبح سرطانية، من المهم طمأنتهن أن أكياس الثدي البسيطة ليست سرطانية ولا تسبب السرطان، لكن يجب على كل امرأة عدم إهمال أي تغيير غير عادي في الثدي، واتباع التعليمات الطبية بخصوص إجراء فحص الثدي بالاشعة (الماموجرام) بناء على سنها و تاريخها الشخصي والعائلي.

للتواصل أرسل رسالة نصية sms إلى 88548 الاتصالات أو636250 موبايلي أو 737701 زين تبدأ بالرمز 190 مسافة ثم الرسالة