سعاد الشمراني (الرياض)
اكتشفت وزارة الصحة ممثلة في وكالتها للصحة العامة إصابتين بسرطان الثدي من ضمن 1200 سيدة جرى فحصهن في الحملة الوطنية للبرنامج الوطني للكشف المبكر عن سرطان الثدي، بالتعاون مع صحة الرياض تحت شعار (فكري بالوردي) بمناسبة الشهر العالمي لمكافحة سرطان، وذلك من خلال العيادات المتنقلة لفحص السيدات بمركزي حياة مول والعثيم مول.
وتم تحويل الحالتين المصابتين بسرطان الثدي إلى مدينة الملك فهد الطبية لمتابعة علاجهما هناك.
وأكد د. علي الوادعي مدير برنامج مكافحة السرطان بوزارة الصحة أن من أهم الأسباب لاختيار المولات لتنفيذ هذه الفعالية هو سهولة وصول الخدمة للسيدات الراغبات في الفحص، بالإضافة لتعزيز الوعي الصحي لدى السيدات عن سرطان الثدي والأسباب المؤدية له وتوعيتهن بأهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي، مشيرا إلى أنه يتم توزيع بروشورات توعوية صحية متنوعة وحث وتشجيع السيدات من سن الأربعين فما فوق على الفحص المبكر عن سرطان الثدي بالعيادة المتنقلة المتواجدة بالمول.