إبراهيم الركيان (بريدة)
طبعت إدارة نادي الرائد أكثر من (20) ألف تذكرة لمواجهة فريقها والهلال التي ستقام مساء غد الاثنين في بريدة ضمن الجولة الـ (21) من دوري المحترفين، وتم طرح تذاكر المباراة في وقت مبكر أمام الجماهير في منافذ البيع في عدة أماكن داخل مدينة بريدة، تفادياً للازدحام الجماهيري المتوقع حضوره لهذه المباراة الهامة والمفصلية في نفس الوقت، كون الرائد يبحث عن الابتعاد عن مناطق الخطر، خشية الهبوط لدوري الدرجة الأولى، في الوقت الذي يسعى الفريق الهلالي للتمسك بفرصة البقاء والاستمرار في دائرة المنافسة على بطولة الدوري إلى جوار الشباب والأهلي والاتفاق.
ميدانياً، أكمل الفريق الرائدي كافة استعداداته الفنية لهذه المواجهة، حيث استغل مدربه التونسي عمار السويح فترة التوقف الماضية بخوض مباراة ودية أمام فريق الفيصلي انتهت لمصلحة الأخير بنتيجة هدفين مقابل هدف واحد، منح من خلالها الفرصة لعدد كبير من اللاعبين بهدف إدخالهم في أجواء المباريات. ومن المتوقع أن ينتهج السويح في مباراة الهلال الأسلوب الدفاعي (البحت) بغية الخروج بالتعادل على أقل تقدير وهو الذي يعتبر بكل المقاييس مكسباً كبيراً للفرقة الحمراء أن تحقق لهم ذلك، قياساً بالفوارق الفنية الواضحة بين الفريقين.
من جهة أخرى، استغرب الرائديون الأخبار الإعلامية الماضية التي أكدت أن رئيس النادي فهد المطوع سيتقدم باستقالته رسمياً من منصبه نهاية الموسم الحالي بناء على مداخلته الهاتفية في برنامج (الملف الأحمر) الذي يقدمه المذيع سلمان المطيويع في قناة روتانا خليجية!. المطوع من خلال مداخلته تلك لم يتطرق للاستقالة لا من قريب ولا من بعيد، وكل ما ذكره بإيجاز، أن ناديه يعاني من أزمة مالية بسبب عدم صرف مستحقاتهم، لافتاً إلى أن العمل بالأندية غير مشجع أبداً بسبب عدم توفر الدعم المادي الذي يستطيع من خلاله تسيير شؤون ناديه بالشكل المطلوب، هذا فضلا عن عدم وضوح الرؤية فيما يخص حقوق الأندية من قبل رابطة دوري المحترفين وكذلك النقل التلفزيوني، واصفاً الاحتراف (بالأعرج) لاعتماده على اللاعبين، في الوقت الذي مازال العاملون بالأندية يعملون كهواة وفي هذه الحالة لن تتطور الكرة لدينا!. وتساءل في ثنايا حديثه عن سبب التأخر بتنفيذ منشأة ناديه النموذجية، مشيراً إلى أن وجود ملعب واحد غير كاف لاستيعاب تمارين فرق ناديه!.