• أعترف أن ثمة أعيادا تأتي وتذهب ولا نملك معها إلا أن نردد كل عام وأحزاننا بخير.
• في صباحية العيد اعتدت أن أذهب إلى خيمة المتنبي لا لكي أقرأ عن السيف والليل بل للتأكيد على مقولة بأي حال عدت يا عيد.
• من شجرة الأحباب أوراق سقطت وأسماء رحلت عنا وهل هناك أصعب من الحزن في يوم كهذا.
• من سنوات وأحزاني تكبر ومن سنوات وحزني يشاركني أدق تفاصيل صباح العيد بل وأحيانا يشاركني لباسي.
• عيد بأي حال عدت يا عيد
بما مضـى أم لأمر فيك تجديد..
• كلام أحاول أمنطقه لكي أعبر من خلاله إلى مدن تتغذى على الفواجع.
• حل الربيع العربي فكان ضحاياه ناس قدرهم أنهم طالبوا بالتغيير.
• أما آخرون فماتوا جوعا تصوروا في عصرنا هناك من يقتله الجوع.
• ماذا لو قلت لك يا معالي وزير الصحة إن مستشفى العرضية الشمالية في نمرة مر عليه ما لا يقل عن عشرة أعياد ولم يزل بين مماطلة مقاول وحاجة الأهالي.
• ودي أن أتفوق على حزني وأذكر أن صباح العيد هو فرحة يشارك فيها الأب الأبناء وودي أن ألبسه ثوبا جديدا لكن قلبي يسأل هل كل الطرق تؤدي إلى الفرح؟؟
• استقبلت ديرتي العيد بالمطر وتذكرت بدر شاكر السياب وأيام كنت فيها أحتفي مع أبناء تلك القرية على طريقتنا البريئة جدا.
• التقيت بدر بن عبد المحسن في عزاء محمد العبدالله الفيصل فواسيته وواساني وقرأت في تجاعيد وجهه رسالة تصرخ ابهمي وبين مفرادتها آهـات أعادتني للرسائل والحلم البعيد وأيام كان فيها البدر شريك رحلة عمر لحبيبنا محمد العبد الله.
• العلاقة بين العين والقلب هي علاقة متكاملة تبدأ بنظرة وتنتهي بخفقة هل فهمتم من هذا التعريف شيئا؟؟
• أنا فهمت أن العلاقة بين صاحب هذا الكلام واللغة كعلاقة صديقي فيكتور سيموس باللغة العربية..
• ارتعشت أنامله وسقطت من بينها كلمة لم تقل له دعني بقدر ما قالت اكتبني فكتبها وأحالته إلى العيش في المنفـى ما لا يقل عن نصف قرن.
• من شاهد الأمير خالد بن عبد الله بن عبد العزيز في جنازة الأمير محمد العبد الله وهو يودعه بدموع ساخنة أدرك معنى العلاقة التي تربط محمد وخالد.
• لقد ودع أبو فيصل .. أبا تركي .. الأخ والصديق ورفيق الدرب بدموع كانت فيها الرسالة أوضح من أن تفسر.

للتواصل أرسل رسالة نصية sms إلى 88548 الاتصالات أو 636250 موبايلي أو 737701 زين تبدأ بالرمز 251 مسافة ثم الرسالة