«عكاظ» ــ مكة المكرمة

بحث عميد كلية طب الأسنان في جامعة أم القرى الدكتور محمد بن مصطفى بياري، مع عميد كلية طب الأسنان في جامعة تفتس في مدينة بوسطن الأمريكية، مسار الاتفاقيات العلمية الموقعة مؤخرا التي أحرزت تقدما ملحوظا في مجال طب الأسنان وتحديدا اتفاقية البحث العلمي المشترك التي وقعت في مؤتمر التعليم العالي في الرياض.
واطلع الدكتور بياري في جولة على كلية طب أسنان جامعة تفتس على أحدث التقنيات والبرامج التعليمية والمعامل والعيادات، مبديا إعجابه بمستوى الكلية المتميز الذي وصلت إليه، لا سيما أنها تحتضن أكبر عدد من المبتعثين من خارج الولايات المتحدة في برامج الدراسات العليا مقارنة بمثيلاتها.
وبحث عميد كلية أسنان أم القرى مع مسؤولي الجامعة الأمريكية إمكانية تعزيز آفاق التعاون لتشمل نقل عدد من التجارب الحديثة والناجحة في مجال تعليم طب الأسنان إلى كلية طب الأسنان بجامعة أم القرى.
إلى ذلك، ناقش الدكتور البياري مع المعيدين المبتعثين من كلية طب الأسنان مسار البرنامج الدراسي مع كل معيد على حدة، مؤكدا أن الكلية ومسؤوليها يقدمون كل الدعم والمتابعة لمبتعثيها حتى يعودوا إلى أرض الوطن متبوئين مكانتهم العلمية المناسبة.
من جهة أخرى، أعلنت كلية طب الأسنان بجامعة أم القرى عن بدء إجراءات مواعيد القبول بالعام الدراسي 1432/1433هـ، مشيرة إلى أن جميع إجراءات القبول والتسجيل تتم بواسطة عمادة القبول والتسجيل في الجامعة، في حين بدئ التقديم للقبول عن طريق موقع الجامعة يوم 28/7/1432هـ.
وللاطلاع على التفاصيل يمكن مراجعة الرابط:
uqu.edu.sa/news/ar/8128.
وأوضح الدكتور محمد مصطفى بياري عميد كلية طب الأسنان، أن الكلية مستحدثة مؤخرا، فهي لم تتجاوز في العدد سنوات كثيرة إلا أنها تعتبر ترجمة حقيقية للإنجازات المحققة على أرض الواقع. وقال «إن في هذا دلالة على مدى تقدمها في تحقيق أهدافها وقياس درجة تطورها على الصعد الإدارية والأكاديمية والعلمية، إضافة إلى ما تم تحقيقه في مجالات عدة مختلفة.