يا حبيبي طاب الهوى ما علينا
لو حملنا الأيام في راحتينا
وحديث في الحب إن لن نقلهُ
أوشك الصمتُ حولنا أن يقوله
* ما الذي يحدث للعشاق والمحبين.. يجعلهم يشعرون بما يشعرون به عند الوصل والوئام، فيشعرون انهم سائرون فوق السحاب؟! وكما تناولها الشعراء.
* الشيكولاتة.. حلوة المذاق ومغرية ولذيذة.. هل تعوضنا عن فقد الأحباب؟!
* التغيرات البيوكيماوية في الحب بين المحبين تقول:
* في مراحل الحب الاولى من الزواج.. تفرز خلايا المخ مادة اسمها (البيا).. هي المسؤولة عن الحب الرومانسي الجارف، وعن الوله والولع واللوعة.
* وتقول: إلا انه مع مرور الحياة، وانجاب البنين والبنات، قد يتسرب الملل الى تلك العشرة الزوجية الطويلة.. فما الذي حدث؟
* لأن هذه المادة الرومانسية من عائلة الامفيتامينات، فإن الجسم يدمنها، وعندما يحدث انخفاض حاد فيها ينتهي الحب، فيسبب ذلك نوعاً من الاكتئاب مع فقد الحبيب او زوال حالة حبه.
* اذن ما الحل؟ الحل هو اكل الشيكولاتة، لاحتوائها على المادة الرومانسية للحماية من الاكتئاب.
* واهم ما ينصح به الاطباء: ان يحدث التوازن بين العواطف الملتهبة الرومانسية (لمادة البيا)، وبين مشاعر الاستقرار واعتدال المزاج (لمادة الاندروفين)، حتى يستمر ايقاع الحياة ومشاعر الحب والود بين المحبين بإذن الله.
قالوا: ينتهي شهر العسل.. حين زوجتك لم توافق على ما تفعل وتنسى ما تقول!
ت: 6652216