أقول لعراف اليمامة داوني
فإنك إن داويتني لطبيبُُ
فوا كبداً أمست رفاتاً كأنما
يلذعها بالموقدات طبيبُ
فو اللهِ لا أنساكِ ما هبتِ الصبا
وما عقبتها في الرياح جنوب
وإني لتغشاني لذكراكِ هِزة
لها بين جلدي والعظام دبيبُ

* ما معنى هذا الكلام الرفيع..؟!
* في الوصال تذوق واستعذاب.. وفي البعاد.. تحرق وعذاب!!.. وأوهام وجنون.. وفي الحب كما في المرض: تضعف المقاومة!!؟
* الحب مرض.. ولكن له.. أطباء من نوع خاص!!؟
* بادر "عروة بن حزام".. باللجوء إلى الطبيب العاطفي..!
* ربما يكون الطبيب العاطفي غير مطروح في مجتمعنا.. لكنه مطروح بيننا بالخبرة.. والفطرة.. وليس بالدراسة أو المعرفة!!.
* إن التطبيب العاطفي.. مسألة على جانب خطير من الأهمية.. فالكثيرون بحاجة إليها.. مثلما أنهم بحاجة إلى الشفاء.. بل إنه أشد صعوبة من الطب الباطني أو النفسي.. لأنه لا يتعامل مع أعراض ثابتة وواضحة!!.
* دنيا العواطف.. نسيج هائل من متداخلات يستحيل على الإنسان إدراكها!!.
* لماذا تتساقط من عيون المحب دموع بلا سبب ظاهر!؟.
* لماذا يرتجف القلب عند مرأى الحبيب أو سماع اسمه!!.
* كذلك ليس من السهل.. أن يدرك لماذا الشجن!؟
قالوا: بالحب وحده.. يدفئ الشتاء كله؟؟

* طبيب باطني
ت: 6652216

للتواصل ارسل رسالة نصية sms الى الرقم 88548 تبدأ بالرمز 188 مسافة ثم الرسالة