واس (عمّان)
أكد سفير خادم الحرمين الشريفين لدى الأردن الأمير خالد بن فيصل بن تركي، أن الأردن تحمل أعباء خاصة في مسألة اللجوء لم تستطع أن تتحملها الكثير من الدول عالية الدخل.

وأشار في حديث نشرته صحيفة "الدستور" الصادرة في عمّان اليوم (الأربعاء)، إلى أن البيان الختامي لاجتماع مكة المكرمة الرباعي يلامس احتياجات الاقتصاد الأردني عن قرب، ويُركز على الجوانب التي تحقق لهذا الاقتصاد القوة والمنعة لمواجهة التحديات الناجمة عن وقوع الأردن في بؤرة الصراعات بالمنطقة.

وقال: «إن اجتماع مكة المكرمة الرباعي جاء استمراراً لسياسة المملكة الثابتة الداعمة لأشقائها، وتأكيداً على سعيها الدائم لتعزيز استقرار الدول العربية».

وأضاف: «دعم المملكة للأردن ستبقى ذكرى عطرة في قلب كل مواطن عربي، عرفاناً للمملكة في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين، في تعزيز صمود الدول العربية الشقيقة».