«عكاظ» (جدة)
أكدت وكالة «فيتش»، التصنيف الائتماني طويل الأجل للسعودية عند «+A» مع توقعات مستقبلية مستقرة، وذكرت الوكالة في تقرير أصدرته أخيرا، أن تصنيف السعودية تدعمه ميزانيات مالية وخارجية قوية، بما في ذلك احتياطيات خارجية مرتفعة واستثنائية.

وارتفعت الأصول الاحتياطية الأجنبية لمؤسسة النقد العربي السعودي ساما، بنسبة 2.7% على أساس شهري، حتى نهاية شهر أبريل، إلى 1899.6 مليار ريال، ما يعادل 506.6 مليار دولار.

وقالت الوكالة: «إن ما يدعم التصنيف أيضا، ديون حكومية منخفضة، وأصول حكومية كبيرة والتزام بأجندة إصلاح واسعة النطاق».

وأوضحت «فيتش» أن توقعاتها حول عجز الميزانية في 2018 عند 8.4%، من الناتج المحلي الإجمالي يعكس تحول التركيز من التقشف إلى سياسة مالية أكثر دعما للنمو لا سيما بعد تأجيل التوازن المالي المستهدف من عام 2020 إلى عام 2023، خاصة وأن الإنفاق الحكومي ارتفع في عام 2017، بعد عامين من الانخفاضات المتتالية.

وتتوقع «فيتش» أن يتقلص عجز الحكومة تدريجياً، إلى 6.4% من الناتج المحلي الإجمالي في عام 2019، وذلك في إطار احتساب سعر برميل برنت عند 57 دولارا ونصف هذا العام والعام القادم.