أحمد الشميري (جدة)
اعترف قائد ميليشيا إيران في اليمن عبدالملك الحوثي مساء أمس (الأحد) بالهزيمة في المعارك الدائرة في اليمن حاليا، وعزا في كلمة له سقوط عدد من المناطق التي كانت خاضعة لسلطته إلى أسباب وصفها بالموضوعية. وكانت قوات الشرعية اليمنية، عززت بدعم من قوات التحالف العربي الذي تقوده السعودية، تقدمها في مواقع عدة، وسط أنباء عن مقتل عدد من القيادات وعناصر ميليشيا الحوثي التي تسلحها وتمولها إيران، وتدمير آليات حوثية. وبدا تقدم الجيش اليمني بوجه خاص في محيط تعز والحديدة. وذكر مركز أبحاث الجريمة الإيراني في الولايات المتحدة (الجمعة) أن مصادر مطلعة أكدت له أن طهران وضعت خطة تحت إشراف قائد عملياتها الإرهابية في الخارج قاسم سليماني لترتيب هروب زعيم عملائها عبدالملك الحوثي من صعدة في غضون 3 أيام، بسبب التراجع الميداني الكبير للميليشيا.