واس (نجران)
رفع الدفاع المدني بمنطقة نجران درجة جاهزيته لمواجهة أي طارئ قد ينتج عن تبعات آثار الإعصار المداري «ميكونو».

وأشار المتحدث الإعلامي للدفاع المدني بنجران النقيب عبدالخالق علي القحطاني، إلى تقرير الهيئة العامة للأرصاد الخاصة المعني بالحالة المدارية «ميكونو»، لذا قام الدفاع المدني بالمنطقة باتخاذ التدابير الاحترازية، ورفع مستوى جاهزيته، المتضمنة الخطة الوطنية لمواجهة المخاطر والكوارث الطبيعية.

وأوضح إن الدفاع المدني بالمنطقة دعم مدني محافظة شرورة بقوى بشرية وآلية، حتى يصل إلى كامل جاهزيته، وشمل ذلك اتخاذ الإجراءات والأعمال الاحترازية اللزمة، وتطبيق خطط الطوارئ لدى الجهات المعنية بتنفيذ الخطة الوطنية لمواجهة الكوارث الطبيعية، أو أي طارئ ناتج عن تبعات وآثار الحالة المدارية «ميكونو»، التي صنفتها الهيئة العامة للأرصاد إعصاراً.

ودعت مديرية الدفاع المدني بمنطقة نجران المواطنين والمقيمين لأخذ الحيطة والحذر جراء هذه التقلبات الجوية المحتمل أن تشهدها المنطقة خلال الأيام القادمة، ومتابعة التنبيهات والتحذيرات من مصادرها الرسمية للاطلاع على أي تطورات، مع الالتزام بالبقاء في المنزل وعدم الخروج، والاطلاع على إرشادات الدفاع المدني عبر موقعه على الإنترنت وعبر منصاته الإعلامية المتعددة على مواقع التواصل الاجتماعي.

يذكر أن اللجنة الرئيسية للدفاع المدني بالمنطقة عقدت اجتماعين في مدينة نجران ومحافظة شرورة، لمناقشة جاهزية واستعداد الجهات المعنية بتنفيذ أعمال الدفاع المدني في مواجهة الكوارث الطبيعية، والتأكيد على الاستعداد الكامل لمواجهة تبعات إعصار «ميكونو».