«عكاظ» (بريدة)
أدخل أمير منطقة القصيم الأمير الدكتور فيصل بن مشعل الفرحة والسرور في نفوس الأيتام، حين شارك عدداً منهم بدار التربية الاجتماعية ببريدة، والجمعية الخيرية لرعاية الأيتام ببريدة «أبناء»، والمؤسسة الخيرية لرعاية الأيتام «إخاء»، وجبة الإفطار في قصره بحي الصفراء، بحضو الأمير سعود بن فيصل بن مشعل، ورئيس المحكمة العامة ببريدة الشيخ إبراهيم الحسني، ووكيل الإمارة الدكتور عبدالرحمن الوزان، وعدد من المسؤولين في المنطقة. وعبر الأيتام عن مشاعرهم الكبيرة وفرحتهم تجاه دعوة أمير المنطقة، ومشاركته لهم مأدبة الإفطار.

من جهة أخرى، نوه الأمير فيصل بن مشعل بما توليه القيادة من جهد مبارك في العناية بالقرآن.

وأشاد خلال زيارته أمس الأول لمقر الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم بمدينة بريدة بما حققته الجمعية من إنجازات متوالية، لخدمة كتاب الله وحفظته.