أ. ف. ب (الأراضي الفلسطينية)
أعلن مساء اليوم (الاثنين)، أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس الموجود في مستشفى قرب مدينة رام الله بالضفة الغربية منذ مساء أمس (الأحد)، يعاني من التهاب رئوي ويتماثل للشفاء.

وقال النائب العربي في الكنيست الإسرائيلي أحمد الطيبي، وهو طبيب، بعد أن زار عباس في مشفاه، إن الرئيس البالغ من العمر 83 عاماً يعاني من التهاب رئوي ويتعالج بالمضادات الحيوية.

وأضاف في تغريدة على «تويتر»: «أعتقد أن الرئيس عباس سيبقى في المشفى لأيام أخرى».

من جهته، قال مدير المستشفى حيث يتعالج الرئيس الفلسطيني، إن الأخير يعاني من التهاب رئوي في الرئة اليمنى وقد أعطي العلاج اللازم.