أ. ف. ب (واشنطن)
عادت الأمريكية الأولى ميلانيا ترمب إلى البيت الأبيض اليوم (السبت) بعد أن خضعت لجراحة ناجحه لعلاج مشكلة حميدة في الكلى.

وأفاد بيان صدر عن البيت الأبيض، أن ميلانيا ترتاح حالياً ومعنوياتها جيدة.

وخضعت عارضة الأزياء السلوفينية سابقاً البالغة من العمر 48 عاماً لعملية لوقف تدفق الدم إلى ورم في الكلى، بحسب مديرة الاتصالات في مكتبها ستيفاني غريشام.

ومن المعتاد أن يرقد من يخضع لهذه العملية ليلة واحدة في المستشفى بعد العملية.