رويترز (الكويت)
توفي اليوم (الثلاثاء) الممثل الكويتي عبدالله الباروني عن 44 عاما، ما أشاع حالة من الصدمة والحزن على رحيل الفنان الذي كان يشارك في مسلسل جديد من المقرر عرضه في شهر رمضان القادم.

وقالت وسائل إعلام كويتية إن جثمان الفنان الراحل سيوارى الثرى بعد صلاة العصر في مقبرة الصليبخات.

وُلد الباروني في 1973 ودخل عالم التمثيل في 1991 من بوابة المسرح فشارك في أعمال منها «فري كويت» و«غابة الفرح» و«المحقق كونان» ونال جائزة أفضل ممثل دور ثان من مهرجان الكويت المسرحي عام 2000 عن دوره في مسرحية «صانع السفن».

انتقل بعد ذلك إلى الدراما التلفزيونية التي أكسبته شهرة كبيرة في الكويت وبرز في مسلسل «الاختيار» عام 2000، ما فتح أمامه الباب للمشاركة في عدد كبير من المسلسلات منها «الأصيل» و«رحلة شقى» و«إخوان مريم» و«مسك وعنبر» و«أنيسة الونيسة».

وقدم الباروني عددا قليلا من الأعمال السينمائية منها فيلم «شباب كول» في 2004 و«شقة ستة» في 2015 و«هامه» في 2017.

وكانت آخر أعمال الفنان الراحل مسلسل «الخافي أعظم» من تأليف عبد الله السعد وإخراج أحمد المقلة والمقرر عرضه في شهر رمضان القادم.