وكالات (عدن)
هز انفجار عنيف بسيارة مفخخة، صباح اليوم (الثلاثاء)، مقرا أمنيا في حي المنصورة شمالي مدينة عدن اليمنية. وقالت وزارة الداخلية اليمنية، إن انتحارياً يقود سيارة مفخخة هاجم مقراً لقوات ‏الحزام الأمني ‏في العاصمة المؤقتة عدن.‏

وأوضح مصدر مسؤول في وزارة الداخلية أن الهجوم الإرهابي استهدف مطبخاً للقوات في ‏منطقة الدرين بمديرية الشيخ عثمان شمال العاصمة ‏المؤقتة عدن.‏

وأبان المصدر في تصريح نقلته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية أن الهجوم الإرهابي أسفر عن ‏مقتل 3 أشخاص وإصابة نحو خمسة وثلاثين آخرين بينهم ‏طفل، مضيفا أن التفجير تسبب ‏بأضرار مادية في المباني المجاورة.‏

ونقل موقع قناة «RT»، عن مراسله، أن انفجارا عنيفا بسيارة مفخخة هز مدينة عدن بالقرب من مديرية المنصورة، مؤكدة أن الانفجار استهدف مطبخ إعداد الطعام لأفراد الحزام الأمني في منطقة الدرين الصناعية، وأن اشتباكات بالأسلحة الخفيفة أعقبت الانفجار.

بدورها، نقلت وكالة «رويترز»، عن شهود عيان، أن «انفجارا وقع اليوم الثلاثاء عند مطبخ ميداني عسكري في عدن يستخدم لإعداد وجبات للقوات اليمنية التي تدربها الإمارات وأنه أسفر عن سقوط قتلى ومصابين».

وأضاف الشهود، أنهم شاهدوا سيارات إسعاف تنقل الضحايا إلى المستشفيات بعد الانفجار الذي قال بعض الشهود إنه نتج عن تفجير سيارة ملغومة.