محمد النعمي (جدة)
ثمن رئيس اتحاد القدم عادل عزت لرئيس الهيئة العامة للرياضة تركي آل الشيخ الدعم السخي الذي يقدمه لأندية دوري الدرجتين الأولى والثانية، والاهتمام الكبير والمتابعة المباشرة للاتحاد وأنديته ومسابقاته، مؤكداً أن ذلك الاهتمام ساهم في معالجة الكثير من الأمور العالقة، وحل العديد من الإشكالات التي كانت تعترض مسيرة رياضة كرة القدم السعودية.

وأثنى عزت على توجيه آل الشيخ بتغيير مسمى دوري الأمير فيصل بن فهد لأندية الدرجة الأولى إلى دوري الأمير محمد بن سلمان لأندية الدرجة الأولى، والعمل على إيجاد ناقل تلفزيوني لنقل كافة مباريات الدوري، وهو ما سيسهم في رفع مستوى المسابقة تنظيميا وتسويقيا، وزيادة وتيرة المنافسة فيها، لافتاً إلى أن تغيير نظام كأس خادم الحرمين الشريفين، واعتماد إقامة كأس السوبر بداية كل موسم بين بطل الدوري وبطل كأس خادم الحرمين الشريفين، تحت مسمى كأس هيئة الرياضة لبطل السوبر، بجائزة مالية قيمتها مليونا ريال، سيسهم في منح المسابقتين مساحة أكبر في المنافسة عليهما بين الأندية.

ووجه الأمانة العامة في الاتحاد السعودي وكافة الإدارات واللجان العاملة فيه باعتماد تغيير مسمى دوري الأمير فيصل بن فهد لأندية الدرجة الأولى إلى دوري الأمير محمد بن سلمان لأندية الدرجة الأولى خلال الموسم الحالي، وتغيير نظام اللعب بمسابقة كأس خادم الحرمين الشريفين ليصبح متاحا لمشاركة كافة أندية الوطن، بجانب اعتماد إقامة كأس السوبر بداية كل موسم بين بطل الدوري وبطل كأس خادم الحرمين الشريفين تحت مسمى كأس هيئة الرياضة لبطل السوبر بدءا من الموسم الرياضي القادم 2018/2019، موضحاً أن مجلس اتحاد القدم سيجتمع خلال الأسبوعين القادمين لإقرار الآلية الخاصة بزيادة فرق الدوري السعودي للمحترفين إلى 16 فريقا بدءا من الموسم القادم، إلى جانب آلية المشاركة في مسابقة كأس خادم الحرمين الشريفين، والآلية الفنية لمشاركة اللاعبين الأجانب والمواليد في دوري الأمير محمد بن سلمان لأندية الدرجتين الأولى والثانية، داعيا إلى اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة حيال تنفيذ هذه القرارات، وتعميمها على الجهات المعنية للعمل بموجبها.