"عكاظ" (النشر الالكتروني)
أعلن الجيش المصري، اليوم (الجمعة)، رفع حالة التأهب القصوى مع قوات الشرطة، لتنفيذ عملية شاملة ضد العناصر الإرهابية على مختلف الإتجاهات الاستراتيجية.

وقال المتحدث العسكري باسم القوات المسلحة تامر الرفاعي عبر صفحته الرسمية على فيسبوك: "قامت القوات المسلحة والشرطة برفع حالة التأهب القصوى لتنفيذ عملية شاملة على الإتجاهات الإستراتيجية، فى إطار مهمة القضاء على العناصر الإرهابية".

وكشف المتحدث العسكري المصري، أن العملية الشاملة تشمل مناطق الدلتا والظهير الصحراوي غرب وادي النيل، إلى جانب تنفيذ مهام ومناورات تدريبية وعملياتية على كافة الإتجاهات الإستراتيجية.

وأكد أن العمليات العسكرية تهدف لإحكام السيطرة على المنافذ الخارجية للدولة المصرية، وتطهير المناطق التي تتواجد بها العناصر الإرهابية.