«عكاظ» (المدينة المنورة)
أجرى فريق طبي بمستشفى النساء والولادة والأطفال بالمدينة المنورة، عملية «تكبير المثانة»، وهي من العمليات النادرة عالميا، باستخدام الأمعاء الدقيقة وإعادة زراعة الحالبين واستخدام الزائدة الدودية، لتكوين مجرى لتفريغ المثانة.

وأكد رئيس الفريق الطبي الدكتورعبدالله غازي، أن المريضة أُحيلت للمستشفى بعد تعرضها قبل 5 أشهر لاستئصال ٨٠٪ من المثانة وجزء من الحالبين بالخطأ في عملية قيصرية مع استئصال للرحم، مما استدعى لإجراء هذه العملية النادرة، والمريضة الآن بحالة جيدة وتتماثل للشفاء.

من جانبه، ثمن مدير عام المستشفى الدكتور سامي الرحيلي جهود الفريق الطبي، برئاسة وإشراف استشاري المسالك البولية وصعوبات التبول وترميم المسالك البولية الدكتور عبدالله غازي، ومشاركة الدكتور محمد الحويطي، والدكتور عماد راجح، والطبيب المقيم محمد الأحمدي، وطبيب التخدير الدكتورة سمر عباس، والممرضة أسماء الظبي.