الوكالات (عواصم)
وصف السفير الروسي لدى الأمم المتحدة الهجوم الذي نفذه التحالف بقيادة الولايات المتحدة على قوات مؤيدة للنظام السوري بأنه «مؤسف».

وقال إنه سيثير الأمر خلال جلسة مغلقة لمجلس الأمن الدولي لبحث الوضع الإنساني في سورية اليوم (الخميس).

وقال السفير فاسيلي نيبينزيا للصحفيين: «هذا أمر مؤسف للغاية، سنثير تلك المسألة وسنطالب بتفسير لما حدث».

وأضاف أنه لا يعتقد أن أي روسي كان في المنطقة عندما حدث الهجوم.

من جهتها قالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) بعد الاشتباك مع القوات الموالية للنظام السوري، أنها لا تسعى للصراع مع النظام.