«عكاظ» (جدة)
رغم الحديث عن قيمتها الغذائية زمناً طويلاً، لكن دراسة صادمة حديثة أجراها علماء من جامعة «سكريبس» في ولاية كاليفورنيا، كشفت أن العدس والمكسرات والحبوب وفول الصويا، تحتوي على مركبات شبيهة بهرمون الأستروجين تعمل على تقليل فعالية العقاقير المعالجة لـ«سرطان الثدي»، وأوضح الباحثون الأمريكيون القائمون على الدراسة التي نشرتها صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، أن أحد العلاجات الأكثر فعالية لهذا النوع من السرطانات هو استخدام مزيج من العلاج بالهرمونات والعقاقير المضادة للأستروجين لمكافحة نمو الخلايا السرطانية.

وأظهرت الدراسة وفقاً للعربية أن ثلثي المصابات بسرطان الثدي في أمريكا سنوياً، ترتفع لديهن نسبة هرمون الأستروجين الذي تتغذى عليه الخلايا السرطانية، وأوصت الدراسة المريضات بسرطان الثدي، بتجنب الأطعمة الغنية بهذه المركبات التي تحاكي هرمون الأستروجين، لأنها تقلل من مفعول الأدوية.