بدأ الشوك يدب في أصابع يدي وقدمي عمر (43 عاما)، وباتت تتخذ أشكالا تشبه غصون وجذور الشجر، مع ظهور نتوءات صغيرة على رأسه ووجهه، ليكتشف بمرور الوقت ومراجعة الأطباء، أنه مصاب بداء نادر اسمه «الرجل الشجرة»، جعله طريح الفراش.

وهذا المرض أصاب أول مرة شخصا يبلغ من العمر 35 عاما، يقيم في إحدى القرى في جنوب جاكرتا، وهي حالة تسمى خلل تنسج البشرة الثؤلولي، وهي حالة نادرة للغاية تنتج عن طفرة جينية، لتتحول إلى مرض جلدي وراثي يرتبط مع ارتفاع مخاطر سرطان الجلد.