زياد عيتاني (بيروت)
أعلن المجلس الأعلى للدفاع في لبنان أنه أعطى أوامر أمس (الأربعاء) للتصدي ومنع إسرائيل من بناء الجدار الفاصل على الحدود مع لبنان، وسط تزايد التوترات بشأن الحدود البرية والبحرية.وقال المجلس في بيان نشر بعد اجتماع مع كبار المسؤولين الحكوميين والعسكريين، إن الجدار الإسرائيلي في حال تشييده على حدودنا يعتبر اعتداء على سيادتنا، وخرقا للقرار 1701، وأضاف أن الاحتلال الصهيوني معتد على المنطقة الاقتصادية الخالصة بمساحة تبلغ 860 كيلو مترا مربعا، مؤكداً رفضه لتصريحات وزير حرب الاحتلال أفيغدور ليبرمان حول البلوك 9. وقرر المجلس الاستمرار في التحرك على كافة المستويات الإقليمية والدولية للتصدي ولمنع إسرائيل من بناء الجدار الفاصل. وشهد لبنان مساء أمس الأول عدة مواجهات في بلدة عرمون جنوب بيروت، وبعلبك، وذلك عقب اللقاء الرئاسي الثلاثي الذي احتضنه قصر بعبدا (الثلاثاء)، مايؤشر بعودة الهاجس الأمني ليستحوذ على اللبنانيين من جديد.