«عكاظ» (النشر الإلكتروني)

يتعرض موقع صحيفة عكاظ الرسمي إلى هجمات إلكترونية من نوع «dDos»، في محاولات اختراق فاشلة، وأوضحت الشركة المستضيفة لموقع عكاظ أن محاولات الاختراق جاءت من عدة بلدان أوروبية، إلا أنها باءت بالفشل، وفيما تحرص «عكاظ»على تحقيق شعارها»ضمير الوطن.. صوت المواطن"، تحاول جهات عدة إلى النيل من الصحيفة التي لن تألو جهداً في أن تكون حصن الوطن الإعلامي، وصوت المواطن لدى المسؤولين.

ولا تزال محاولة تشويه «عكاظ» مستمرة، إذ أنشأت جهات مجهولة مواقع مشابهة إلى موقع الصحيفة، وتحاول من خلاله إلى بث الشائعات، والنيل من سمعة «عكاظ»، والهدف من ذلك البلبلة عبر نشر أخبار ملفقة وعارية من الصحة هدفها إثارة الرأي العام، وتراهن «عكاظ» على وعي «قارئ عكاظ»، وتنوه الصحيفة إلى ضرورة تحري المصداقية وتحري الدقة في مثل هذه الحالات.

يذكر أن التغطيات الصحفية المكثفة التي قامت بها «عكاظ» خلال الأزمة الخليجية مع دولة قطر، حققت رواجا واسعا وأزعجت الكثير من أعداء الوطن، ما عرض الصحيفة ومحرريها لحملة شرسة استهدفت بث الأكاذيب والشائعات وتزوير أخبار باسم الصحيفة.