متعب العواد - حائل
وصف وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية خالد الفالح توقيع الاتفاقية بين المركز السعودي للشراكات الاستراتيجية الدولية و منتدى الاقتصاد العالمي في دافوس بأنها تعزيز لجهود تحقيق الرؤية السعودية 2030، بتناولها لمشاركات في أنظمة مبادرات تشمل مستقبل الطاقة والإنتاج والصحة بالإضافة إلى مجالات الثورة الصناعية الرابعة والأمن السبراني.

وقال الفالح في سلسلة تغريدات على حسابه الرسمي في منصة تويتر، ‏أنه على هامش منتدى دافوس الاقتصادي أكدت في الحوار الذي أقيم حول السعودية في دافوس 2018 سعينا الحثيث إلى تعزيز ريادة المملكة في صناعة الطاقة ورفع تنافسية القطاع الخاص وخلق قيمة مضافة أكبر في صناعات البتروكيماويات والتعدين و الطاقة المتجددة.

وأضاف، أن توقيع الاتفاقية بين المركز السعودي للشراكات الاستراتيجية الدولية و منتدى الاقتصاد العالمي في دافوس سيعزز جهود تحقيق رؤية السعودية 2030 بتناولها لمشاركات في أنظمة مبادرات تشمل مستقبل الطاقة والإنتاج والصحة بالإضافة إلى مجالات الثورة الصناعية الرابعة والأمن السبراني.