نادر العنزي (تبوك)
بعد 7 أشهر من توجيه وزير التعليم الدكتور أحمد العيسى، جميع الجامعات بإيقاف مشاريع تطوير واستحداث البرامج في مجال التربية لإعداد المعلم قبل الخدمة، (القرار رقم 84155 بتاريخ 12/‏‏‏9/‏‏‏1438هـ)، عمم الوزير مجددا على كافة الجامعات، بقرار حمل الرقم 67500 بتاريخ 4/‏‏‏5/‏‏‏1439هـ، ليؤكد على أهمية التقيد بالقرارات السابقة.

وكان القرار الأول رهن الإيقاف بالقول «حتى تنتهي لجنة تطوير برامج إعداد المعلم في كليات التربية من أعمالها»، إذ سبق أن شكل الوزير «وفق القرار رقم 35618 بتاريخ 9/‏‏‏2/‏‏‏1438هـ» اللجنة، تحقيقا لمبادرة التحول الوطني نحو تحسين الصورة النمطية لمهنة التعليم، من خلال رفع كفاءة أداء كليات التربية، وارتباطها بمؤشر الأداء الرئيسي القاضي برفع نسبة المعلمين المجتازين لاختبار قياس من 48% إلى 65% عام 2020.

وجاء في التعميم الجديد الصادر أمس الأول (الإثنين) أن السبب في تكراره ورود مجموعة من الاستفسارات والملاحظات للوزارة بشأن التوجه لاستحداث برامج أو تخصصات رئيسية أو فرعية، أو مقررات داخل كليات التربية، أو بالتعاون مع كليات أخرى، بهدف الإعداد لمهنة التعليم في مرحلة البكالوريوس.

يذكر أن «عكاظ» سبق أن نشرت تفاصيل إيقاف البرامج في حينه، في عددها الصادر بتاريخ 8/‏‏‏6/‏‏‏2017.