«عكاظ» (واشنطن)
أكد النائب العام سعود المعجب لوكالة «بلومبيرغ» أمس أن المحادثات مع المحتجزين في فندق «ريتز كارلتون» بالرياض بقضايا الفساد العام يتوقع أن تختتم بنهاية الشهر الجاري، وأن الذين لا يتوصلون إلى تسويات سيحالون إلى المحاكمة.

وكشف أن السلطات قررت بالفعل رفض التهم الموجهة إلى نحو 90 محتجزاً، وأفرجت عنهم، وأن نحو 95 شخصاً لا يزالون محتجزين، بينهم 5 كانوا يوازنون مقترحات التسوية،. وأن الباقين يستعرضون الأدلة المقدمة ضدهم.

ولفت إلى أن المدفوعات التي سيتم تحصيلها عبارة عن «أموال، وعقارات، وأصول أخرى».

وقال إن قلة من الأشخاص الذين لا يزالون محتجزين من المحتمل أن يتوصلوا إلى تسوية مع السلطات السعودية.