عادل النجار (جدة)
فرصة تاريخية تنتظر الثلاثي الدولي فهد المولد، وسالم الدوسري، ويحيى الشهري، المنتقلين حديثا إلى الدوري الإسباني، لفرض حضورهم الفني، والمشاركة فعليا في المباريات التي سيكون بعضها أمام فرق عريقة لها سمعتها الكروية، وأخرى ندية تأتي في إطار التنافس الأزلي بين أقطاب المقاطعات الإسبانية.

ومن المنتظر أن يظهر اللاعبون السعوديون مع الجولة الـ22 من الدوري الإسباني التي ستبدأ 3 فبراير القادم، إذ ينخرطون حاليا في معسكر الأخضر الممتد حتى 28 يناير الجاري.

ويستضيف ليفانتي الذي يضم فهد المولد، على ملعبه «سيوتات دي فالنسيا»، نادي ريال مدريد، في مباراة رد الاعتبار للمرينغي بعد أن تعادلا في لقاء الذهاب (1/1) على ملعب «سانتياغو برنابيو»، ويسعى ليفانتي للهروب من منطقة الخطر، إذ يحتل المركز الـ17 برصيد 18 نقطة، عقب مرور 20 جولة من الليغا.

وسيحل فياريال مع لاعبه سالم الدوسري ضيفا على ريال بيتيس في مدينة إشبيلية، في مباراة دائما ما تتسم بالندية والإثارة والقوة، إذ يحاول فريق «الغواصات الصفراء» التقدم في الترتيب، ومزاحمة ريال مدريد على المركز الرابع. كما سيخرج ليغانيس مع لاعبه يحيى الشهري لملاقاة خيتافي، يوم الأحد 4 فبراير القادم في مباراة مثيرة، نظرا لاقتراب الفريقين في جدول الدوري، إذ يحتل خيتافي المركز الثامن برصيد 27 نقطة، بينما يأتي ليغانيس في المركز الـ13 برصيد 25 نقطة.

ويعتبر ليغانيس الوحيد من الثلاثي الذي لا يزال ينافس في كأس ملك إسبانيا، عقب خروج كل من فياريال وليفانتي، إذ يستضيف ليغانيس نظيره ريال مدريد في إياب ربع النهائي، الأربعاء القادم، ولن يكون بمقدور الشهري اللعب في هذا اللقاء، نظرا لانضمامه إلى معسكر الأخضر الذي ينتهي 28 يناير الجاري.