عدنان الشبراوي (جدة) ، شذى الحسيكي (جدة)
علمت «عكاظ» أن المجلس الأعلى للقضاء وافق أمس (الاثنين) على إحالة قضايا ترويج المخدرات للمرة الأولى إلى دوائر فردية بدلا عن الدوائر المشتركة، على أن تنظر تلك القضايا بواسطة قاض واحد.

وجاء في تعميم أصدره رئيس المجلس الدكتور وليد الصمعاني، أن الجهة المختصة بالمجلس درست أسباب تأخر البت في بعض القضايا، ودرست وضع الدوائر بالمحاكم واطلعت على نتائج الزيارات الميدانية لعدد من المحاكم الجزائية ومناقشة رؤساء المحاكم وبعض القضاة حول موضوع نظر قضايا الترويج للمرة الأولى. ورأت اللجنة بعد المناقشة مناسبة نظر هذه القضايا الدوائر الفردية بدلا من الدوائر المشتركة، ووافق المجلس الأعلى للقضاء على ما رأته اللجنة بأن يكون نظر قضايا الترويج للمرة الأولى في الدوائر الفردية لا الدوائر المشتركة، ووافق المجلس الأعلى للقضاء على دراسة وضع المحاكم العامة التي تنظر القضايا الجزائية المشتركة، وذلك بقصر النظر في القضايا الجزائية والتي يطالب فيها بعقوبة إتلافية على الدوائر الجزائية المشتركة المكونة من 3 قضاة إلى المحاكم الجزائية في المدينة المنورة، الرياض، مكة المكرمة، جدة، الطائف، بريدة، الدمام، الأحساء القطيف، الخبر، أبها، خميس مشيط، تبوك، حائل، جازان، نجران، الباحة، سكاكا، عرعر، القريات والخرج إضافة إلى الدوائر الجزائية المشتركة المشكلة من 3 قضاة في المحاكم العامة في كل من الدوادمي، شقراء، بيشة، محايل عسير، الجبيل، الرس، القنفذة، ينبع، حفر الباطن، عنيزة ورفحاء.

وأصدر المجلس الأعلى للقضاء قرارا بتخصيص دائرة تجارية بمحكمة الاستئناف في مناطق الرياض، مكة المكرمة، المدينة المنورة، الشرقية وعسير. وتخصيص دائرة ثلاثية بالمحكمة التجارية في كل الرياض، جدة والدمام وكل محكمة من المحاكم العامة التي يوجد فيها دوائر تجارية، ويسري ذلك على الدعاوى والطلبات المقيدة بعد نفاذه.