خضر الخيرات (جازان)
رفع سامي بن محمد علي النعمي، الأب المكلوم الذي فقد 6 من أبنائه وزوجته في حادثة مرورية الخميس الماضي بمركز الكدمي التابع لمحافظة صبيا بمنطقة جازان، بالغ الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، على كريم عنايته ورعايته، ومواساته له في آلامه، ووقوفه معه، وأمره بتأمين منزل وسيارة.

وأوضح لـ «عكاظ» تفاصيل تلقيه دعم خادم الحرمين الشريفين، وقال «تلقيت اتصالا هاتفيا من أمير جازان بالنيابة الأمير محمد بن عبدالعزيز، وسبق أن زارنا للتعزية والمواساة في منزلنا بقرية أبو السلع بمحافظة صبيا، فشكرت له كريم مبادرته، فجدد لي التعزية، وأبلغني بصدور أمر خادم الحرمين الشريفين بتأمين منزل وسيارة لي، والحق يقال إنني لم أشك ولو لحظة واحدة في وقوف الملك سلمان مع أبنائه في السراء والضراء، وهو قريب من الجميع سواء من كانوا في المدن أو القرى النائية، ولعل هذه المبادرة التي تعكس إنسانية خادم الحرمين الشريفين، تترجم حرصه على رعاية المواطنين أينما كانوا، وعنايته بهم، وحق له علينا الشكر والتقدير على وقفته الصادقة معي في هذا الموقف الصعب.

وفيما شكر النعمي كل من واساه وحرص على تخفيف مصابه بفقد أسرته، عاتب وزارة النقل، مبينا أن وكيل وزارة النقل حضر لمقر العزاء أمس الأول (السبت)، وقال «طلبت منه مرافقتي لمعاينة موقع الكارثة والاطلاع على رداءة الطريق الذي كان سببا في خسارة زوجته وأبنائه الستة، فرد علي بالحرف الواحد جئت معزيا فقط».

وتساءل النعمي لماذا تتجاهل وزارة النقل تسببهم في مقتل أبنائي، رغم اعترافهم حسب التقرير الأولي للمرور أن الحادثة وقعت بسبب سوء الطريق، والذي التهم آخرين قبل أسرتي، وحتما إذا بقي على حاله سيكون سببا في مقتل غيرهم.

ليس لدينا توظيف!

وكشف النعمي أنه تلقى اتصال تعزية من وزير التعليم الدكتور أحمد العيسى، وقال «بادرني بالقول اطلب كيف نساعدك، فأخبرته بحال زوجتي الأولى، وطلبت منه مساعدتي في تعيين ابنتي خريجة التاريخ منذ سبع سنوات، بالإضافة إلى أن لدي ابنة أخرى أنهت الكلية أخيرا، فرد الوزير سنحاول تعيين زوجتك معك فقط، لكن للأسف ليس لدينا توظيف لابنتيك، فشكرته على مبادرته».