«عكاظ» (الرياض)
كشف الرئيس التنفيذي لهيئة الإذاعة والتلفزيون داود الشريان، أن النسبة الأكبر من المتعاونين بالهيئة تم تعيينه بشكل غير مهني، ناهيك عن أن لديهم وظيفة حكومية أخرى، مؤكدا أن الهيئة تفحص ملفات 40% من المتعاونين من غير ذوي الوظائف، من أجل توظيفهم بعقود وبمرتبات أفضل، لضمان استقرارهم الوظيفي، وتطوير مهاراتهم.

جاء ذلك في تصريح صحفي للشريان أمس (الأحد)، تعليقا على ما تم تداوله حول الاستغناء عن المتعاونين في المحطات والإذاعات، وقطاعات الهيئة الأخرى، مؤكدا أن ما جرى تداوله غير دقيق في تفاصيله، وغير صحيح بالجملة، مضيفا أن عدد المتعاونين في جميع قطاعات الهيئة يتجاوز 2500 موظف، أي نصف عدد موظفي الهيئة بالكامل، وأغلبهم لديه وظيفة حكومية أخرى، فضلا عن أن النسبة الكبيرة منهم تم توظيفه دون مراعاة لحاجة الهيئة وفي شكل غير مهني. واختتم الشريان قائلا: "إن هدف الهيئة من هذا الإجراء منح فرصة الوظيفة لمن يستحقها، والتعامل بعدالة مع طالبي العمل، ما سينعكس إيجابيا على بيئة وجودة العمل في الهيئة، واستقرار مستقبل هؤلاء الشباب والفتيات.