«عكاظ» (واشنطن)
ذكرت وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا)، في تقرير (الجمعة) حول تطور وكالات الفضاء في 4 دول عربية، أن مركز الأبحاث الفضائية بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم بالسعودية صنع أقماراً اصطناعية للأبحاث والاستشعار والاتصالات، فيما تعد الإمارات الدولة العربية ذات البرنامج الأكثر طموحاً، فإضافة إلى خطتها إرسال مسبار لدراسة المريخ بحلول 2021، فهي تخطط أيضاً لبناء أول مدينة على الكوكب الأحمر خلال 100 عام. أما مصر فقد أرسلت هيئتها القومية للاستشعار عن بعد وعلوم الفضاء أقمارا اصطناعية لأغراض بيئية وعلمية، وتعمل حاليا على تطوير وكالة فضاء وطنية. وبدورها أرسلت وكالة الفضاء الجزائرية 4 أقمار اصطناعية إلى الفضاء.