«عكاظ» (نيويورك)
رفض قاض فيديرالي أمريكي مجدداً ادعاءات بأن السعودية تقف وراء هجمات 11 سبتمبر، (الخميس الماضي).

وسأل قاضي محكمة مانهاتن الفيديرالي «جورج دانيالز» أحد محامي أسر ضحايا الهجمات أثناء جلسة سماع في نيويورك، حول هل تعتبر السعودية مسؤولة عن أي عمل إرهابي قام به تنظيم «القاعدة» إذا تم تحويل أي أموال منها لـ «القاعدة»؟

وقال المحامي مايكل كيلوغ في الجلسة إنه يتعين رفض الدعوى، لأن أسر الضحايا لم يأتوا بأي دليل على تورط السعودية.،وزاد: «لجنة التحقيق في الهجمات، والاستخبارات المركزية، ومكتب التحقيقات الفيديرالي، كلهم لم يجدوا دليلاً يعضد ادعاءاتهم، التكهنات والأقاويل لا تكفي».