عادل الماس (جدة)
توصلت إدارتا الاتحاد وهجر لاتفاق مبدئي لتسوية مالية حول مستحقات النادي الحساوي البالغة 14 مليون ريال و500 ألف ، تمثل باقي القيمة المالية لصفقات الثلاثي رياض الإبراهيم وأحمد الناظري وفيصل الخراع، التي تمت في عهد إدارة الرئيس السابق إبراهيم البلوي.

وتهدف إدارة النادي الحالية برئاسة حمد الصنيع لحل القضايا التي على النادي من خلال إغلاقها بشكل نهائي، أو جدولتها عبر اتفاقيات ملزمة. وكان رئيس نادي هجر حمد العريفي وجد أمس في مقر نادي الاتحاد بدعوة من قبل الرئيس حمد الصنيع.

من جانب آخر، منح المدرب التشيلي سييرا رئيس نادي الاتحاد حمد الصنيع موافقته النهائية على تجديد عقده مع النادي لمدة سنتين، بعد زوال ظروفه العائلية واقتناع أسرته بالبقاء معه في محافظة جدة.

من جهة أخرى، أدى المهاجم أحمد العكايشي صباح أمس مناسك العمرة برفقة زميله فهد الأنصاري. وكان العكايشي واجه موجة غضب كبيرة من بعض الجماهير الاتحادية بعد إضاعته العديد من الفرص أمام الهلال في مباراة الكلاسيكو التي أقيمت السبت الماضي في الرياض وانتهت بالتعادل الإيجابي 1/‏‏‏1، ضمن مباريات الدوري السعودي للمحترفين.

وقدم العكايشي اعتذاره للجماهير، واعدا بتجاوز سوء الطالع الذي لازمه في مباراة الهلال الماضية، والسعي لهز الشباك بدءا من مباراة الاتفاق غدا في دور الـ16 من مسابقة كأس الملك للموسم الحالي. وشكر العكايشي كل من وقف معه وسانده خلال الفترة الماضية.

من جهة ثانية، تواجد قائد الفريق الكروي السابق محمد نور في النادي أمس، والتقى باللاعبين، ودار حديث بينه وبينهم حول مباراة الاتفاق الحاسمة غدا على استاد مدينة الملك عبدالله الرياضية (الجوهرة) بجدة. وتعاهد اللاعبون مع بعضهم على تحقيق الفوز والتأهل لدور الـ8 في البطولة المحلية الكبرى. وكان الحارس فواز القرني أقام مأدبة عشاء لزملائه اللاعبين بمقر النادي، شهدت أجواء تعكس الروح العالية بين لاعبي الفريق الكروي الأول.