رويترز ( أنقرة )
قال مجلس الأمن القومي التركي اليوم (الأربعاء)، إن تركيا سترد على الفور على أي تهديدات من غرب سورية قد تضر بالدولة أو مواطنيها.

وأوضح المجلس في بيان، أنه لن يسمح بتشكيل جيش إرهابي على الحدود التركية، وذلك بعد إعلان التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة في شمال سورية أنه يعمل مع قوات سورية الديمقراطية التي تهيمن عليها وحدات حماية الشعب الكردية، لتشكيل قوة حدودية جديدة قوامها 30 ألف فرد.

وطالب مجلس الأمن التركي بجمع كل الأسلحة التي وزعت على مقاتلين أكراد في سورية دون تأخير.

كما أوصى المجلس الحكومة التركية بتمديد حالة الطوارئ التي فرضت بعد محاولة الانقلاب عام 2016.